خريطة الموقع السبت 24 يونيو 2017م
الوحشيات لأبي تمام  «^»  في مجلس الشيخ محمد العبودي الأسبوعي  «^»  العبودي والمشوح ثنائية العطاء والوفاء  «^»  ثلوثية «المشوح» تحتفي بـ«ابن بطوطة» النجدي   «^»  ثلوثية «المشوح» تحتفي بـ«ابن بطوطة» النجدي   «^»  زار 3000 مدينة حول العالم.. وتقاضى 40 ريالا كأول مكافأة له .... الشيخ محمد العبودي: المسلمون بحاجة إلى فقه الأقليات القطبية   «^»  العلامة العبودي بعيون بناته  «^»  العبودي يروي مواقف فقهاء عاصرهم  «^»  رسالة عن «برازيليات» العبودي  «^»  الندوة العلمية الكبرى عن العلاَّمة العبودي تختتم أعمالها في جامعة القاضي عياض جديد الأخبار

حفلات ومناسبات سابقة

تكريم الشيخ العبودي من دارة الملك ع
الإثنين 25/01/2010 م - الموافق 10-2-1431 هـ في تمام الساعة 1:00 صباحاً الــــــوقت
دارة الملك عبدالعزيز المكــــــان
السعودية الـــــدولـــــة
الرياض الــمــديــنــة
جائزة الأمير سلمان لدراسات تاريخ الجزيرة العربية مناسبتها
التــفــاصــيــل
جريدة الوطن 25 /1 /2010م

لرياض: سعد الميموني

رعى أمير منطقة الرياض رئيس مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز مساء أمس حفل توزيع جائزة ومنحة الأمير سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ الجزيرة العربية 1428/1429 على 21 فائزاً وفائزة في فروعها الستة، بعد أن وافقت اللجنة العلمية للجائزة والمنحة بدارة الملك عبدالعزيز التي نظمت الحفل بمركز الملك عبدالعزيز التاريخي بالمربع على فوزهم وفق اشتراطات الجائزة والمنحة، كما دشن سموه موقع الجائزة الإلكتروني على شبكة الإنترنت.
وأكد أمين عام دارة الملك عبدالعزيز الدكتور فهد عبدالله السماري في كلمته خلال الحفل أهمية الجائزة "التي أصبحت لها مكانة خاصة في قلوب الباحثين و الباحثات، وحظيت باهتمام كبير من قبل جميع الدارسين في مجال تاريخ الجزيرة العربية، و قد تحقق لها ذلك كله في وقت قصير، لما تلقاه من دعم سمو السخي، و متابعتكم الحكيمة". وأضاف: "أضحت هذه الجائزة بحمد الله و توفيقه احتفالا كبيرا بتاريخنا الزاهر، حيث يكرم فيها أمير المؤرخين الأول ثلة من المتميزين، و نخبة من الباحثين لقاء ما بذلوه من جهود في خدمة الدراسات التاريخية".
وعبر رئيس مجلس إدارة الجمعية التاريخية السعودية الدكتور عبدالله علي الزيدان عن سرور المؤرخين وغبطتهم بدعم سمو الأمير سلمان السخي ماديا ومعنويا للدراسات التاريخية، وقال في كلمته: "إن تشجيعكم للباحثين والباحثات يتجلى بدعمكم غير المحدود للجمعية التاريخية السعودية ودعمكم لجهودها الحثيثة لإبراز تاريخ هذا الوطن الناصع المضيء المشرق".
وفيما قررت لجنة الجائزة حجب الجائزة التقديرية للشباب في دراسات تاريخ الجزيرة العربية في هذه الدورة لعدم كفاية معايير الترشيح وشروطه لدى المتقدمين فاز بالجائزة التقديرية للرواد في تاريخ الجزيرة العربية التي تخصص لتكريم وتقدير أربعة من الرواد من الرجال والنساء المرشحين في كل عام لجهودهم المتميزة في خدمة تاريخ الجزيرة العربية، وقيمة كل جائزة 100 ألف ريال، فاز بها كل من: الشيخ محمد بن ناصر العبودي لجهوده العلمية المتمثلة في رصده الدقيق لجهود المملكة في مجال الدعوة الإسلامية، وإيصال المساعدات السخية للشعوب الإسلامية، وتدوين ذلك بدقة من خلال كتبه التي تجاوزت المائة عن رحلاته في العالم الإسلامي، ووصفه الببليوجرافي الممزوج بالرصد التاريخي لكثير من الأماكن في المملكة وبخاصة في معجمه لمنطقة القصيم الذي أنشأه في ستة مجلدات، واهتمامه بالمأثورات الشعبية والأمثال العامية في بعض مناطق المملكة، وتدوين ذلك في الكثير من كتبه، وعنايته بالتأريخ لبعض الشخصيات الشعبية وتدوين أخبارها، كما فاز بالجائزة محمد بن عبدالله الحميد لاهتمامه بتاريخ المنطقة الجنوبية من المملكة وتحقيقه لبعض أحداثها، وتصديه لمقولات المؤرخ اللبناني كمال صليبي ومبادرته للرد عليها من خلال كتابه "الرد على افتراءات الصليبي عن تاريخ عسير"، وتصحيحه لكثير من الأغلاط والافتراءات الواردة في كتاب "إمتاع السامر"، والدكتور أحمد بن عمر الزيلعي، لكتاباته ومؤلفاته المتميزة في تاريخ الجزيرة العربية وآثارها، وجمعه بين تخصصي التاريخ والآثار مما أوجد تكاملا علميا في كتاباته بين المتخصصين، وجهوده المثمرة في خدمة تاريخ المملكة وآثارها من خلال الإسهام المتميز في تأسيس الجمعية التاريخية السعودية والجمعية السعودية للدراسات الأكاديمية وجمعية التاريخ والآثار بدول مجلس التعاون الخليجي وغير ذلك من الجمعيات، وإسهاماته العلمية في المؤتمرات والندوات المعنية بتاريخ الجزيرة العربية وآثارها، أما الفائز الرابع عبدالرحمن بن زيد السويداء فنال الجائزة لكتاباته التاريخية وبخاصة عن تاريخ حائل والاهتمام الثقافي والتربوي لمنطقة حائل وتدوينه للشعر الشعبي والقصص والمأثورات الشعبية ذات الدلالات التاريخية والبحث التاريخي في الفترات التي لم يدون تاريخها بعمق في مثل كتابه "الألف سنة الغامضة من تاريخ نجد ـ 3 أجزاء".
أما جائزة الكتاب والمقالة العلمية المخصصة لكتابين في موضوع الجائزة في كل عام بواقع 50 ألف ريال لكل كتاب وجائزة أخرى لثلاث مقالات علمية في موضوع الجائزة في كل عام بواقع 10 آلاف ريال لكل مقالة ففاز بها في قسم جائزة الكتاب كل من: الدكتور محمد عبدالرحمن الثنيان من جامعة الملك سعود عن كتابه "فخار وخزف مراسي السهل التهامي الساحلي في المملكة العربية السعودية" والدكتورة نادية عبدالعزيز اليحيا من جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن عن كتابها "تقييدات المجديين على المخطوطات: أنماطها ودلالاتها التاريخية"، وفاز في قسم المقالة العلمية كل من: الدكتور سعيد دبيس العتيبي عن مقالته "طريق الحج البصري: أهميته التاريخية والحضارية" المنشورة بمجلة الدرعية، والدكتور عبدالرحمن علي السنيدي عن مقالته "أمن الحج من المشرق الإسلامي إلى مكة المكرمة خلال العصور العباسية المتأخرة" المنشورة في مجلة الدارة والدكتورة دلال مخلد الحربي عن مقالتها "غالية البقمية: حياتها ودورها في مقاومة حملة محمد علي باشا على تربة" المنشورة في مجلة الخليج للتاريخ والآثار.
وفاز بجائزة رسالة الدكتوراه وقيمتها 30 ألف ريال الدكتورة هدى عبدالله العبدالعالي من جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن عن رسالتها "الوثائق التاريخية في المملكة العربية السعودية دراسة مسحية تقويمية.
وفاز بجائزة رسالة الماجستير وقيمتها 20 ألف ريال الأستاذ خالد عبدالله كريري من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عن رسالته "منهج عاكش الضمدي في التموين التاريخي".
أما منحة البحوث والوسائل العلمية التي تخصص في كل عام لدعم عشر دراسات من بحوث ورسائل علمية ذات علاقة بأهداف الجائزة وشروطها، وتتراوح قيمة المنحة الواحدة بين 20 ألف ريال و80 ألف ريال وتخصص للأعمال البحثية غير المنتهية من تأليف وتحقيق، فكانت نتائجها اختيار عدد من الباحثين والباحثات في مجال منحة البحوث ومجال منحة الرسائل العلمية.
يذكر أن جائزة ومنحة الأمير سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ الجزيرة العربية في دورتها الثالثة الحالية استحدثت جائزة الكتاب المترجم أو المحقق أو المؤلف


 



التقويم الهجري
30
رمضان
1438 هـ

مقالات

في ذاكرة الأمكنة
 ابراهيم بن عبدالرحمن التركي

أدب الرحلة عند العبودي
د/ حسن بن فهد الهويمل

كلمات قضت
محمد بن عبدالله الحمدان

العبودي .. علوم وتنوع اهتمامات
 إبراهيم بن أحمد الصقعوب

إضاءة في خيمة الشيخ العبودي
د. عبدالله بن صالح الوشمي

الشيخ العبودي والرحلات بصبغة دعوية
 د.إبراهيم بن عبدالله السماري

العبودي.. ذاكرة لا تخطئ 
 عبدالعزيز المسند

أنيسهم و.. أنيسنا!
 صالح محمد الشيحي

محمد بن ناصر العبودي.. عُلماءٌ في علم
 عبدالعزيز الخويطر


بحث بالإنترنت

معاني الأسماء

أمثال
هما زندان فى وعاء
يضرب مثلا للرجلين متساوين في الشر أو في الخسّة والدناءة. ولذا خُصّ المثل في الذمّ.

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5


 

Copyright © 2008 www.alobody.net - All rights reserved

Design by marvksa