خريطة الموقع الثلاثاء 21 أغسطس 2018م
الوحشيات لأبي تمام  «^»  في مجلس الشيخ محمد العبودي الأسبوعي  «^»  العبودي والمشوح ثنائية العطاء والوفاء  «^»  ثلوثية «المشوح» تحتفي بـ«ابن بطوطة» النجدي   «^»  ثلوثية «المشوح» تحتفي بـ«ابن بطوطة» النجدي   «^»  زار 3000 مدينة حول العالم.. وتقاضى 40 ريالا كأول مكافأة له .... الشيخ محمد العبودي: المسلمون بحاجة إلى فقه الأقليات القطبية   «^»  العلامة العبودي بعيون بناته  «^»  العبودي يروي مواقف فقهاء عاصرهم  «^»  رسالة عن «برازيليات» العبودي  «^»  الندوة العلمية الكبرى عن العلاَّمة العبودي تختتم أعمالها في جامعة القاضي عياض جديد الأخبار

الأخبار
أخبار الرحالة العبودي
الشيخ العبودي مناقشاً الدكتوراه























الشيخ العبودي مناقشاً الدكتوراه
الشيخ العبودي مناقشاً الدكتوراه
الجزيرة 18/12/2003م

د. محمد عبدالعزيز الثويني

بدأت معرفتي الشخصية بمعالي الشيخ محمد بن ناصر العبودي عام 1418هـ عندما زرته في مكتبه برابطة العالم الإسلامي بمكة المكرمة مستشيراً معاليه بموضوع أريد أن أسجله ليكون موضوعاً لبحثي في درجة الدكتوراه ولعلمي بسعة أفق الشيخ وتجرده وسلامة صدره ومقصده كانت استشارتي عن أحد أصدقائه وجلسائه وزملائه ليكون موضوعي في رسالتي الدكتوراه وهو الشيخ صالح بن إبراهيم البليهي وجهوده العلمية والدعوية وكنت اؤمل بالمباركة والتأييد ولكنه زاد عليهما بالتشجيع قائلاً أنت تقوم بعمل كبير وأنت تحفظ سيرة علم من اعلام المسلمين فمشكلتنا اننا نحب علماءنا ونقدرهم ونصدرهم ونجلهم ولكن آخر عهدنا بهم إذا وضعناهم في لحودهم اما أنت في هذا العمل فتبقي اتصالانا بسيرتهم ومآثرهم بعد وفاتهم، ثم طلبت منه أن يتحدث إليَّ عن معرفته بالشيخ البليهي واستأذنته بالتسجيل فقال لا بأس لكن بشرط أن تقرأه عليّ بعد تفريغه فقد نتكلم عن أناس ماتوا وقد لا يعجبهم الكلام لو كانوا أحياء وهم الآن لا يستطيعون أن يدافعوا عن انفسهم فقلت هذا لك شيخنا فبدأ يتحدث على سجيته مسترجعاً أياماً خوالي له مع الشيخ البليهي، فانتهينا بغنيمة باردة من معاليه تشجيع وتسجيل وقبلهما لقاء ومعرفة، وقد وفيت له شرطه وقرأته على معاليه في منزله بمدينة بريدة أثناء زيارته في إجازة صيفية.
ثم تواصل اتصالي بمعاليه مهتبلاً لأي فرصة تبررلي الاتصال الهاتفي سواء في مكتبه أو في منزله بمدينة الرياض، فكان نعم الشيخ الوالد المربي.
وكما بدأت مع الشيخ جاءت الرغبة العامة بالمناقشة فكان معاليه أحد المناقشين لرسالتي الدكتوراه والآخر الأستاذ الدكتور محمد بن عبدالله السلمان سلمه الله وثالثهما المشرف على الرسالة شيخي الكريم صاحب المحامد الأستاذ الدكتور صالح بن محمد الحسن الله عاقبته في الأمور كلها.
فقلت يا شيخ سبحان الله والحمد لله اثقلت عليك بالاستشارة من ابتداء الرسالة حتى نهايتها عام 1423هـ وها أنت تأتي اليوم مناقشاً ومقوماً لرسالتي مع تضمنها لما استفدته منك عن الشيخ في عدد من مواضعها، وكانت مناقشة مشهودة لحضور معالي الشيخ إذ حضر البعض لرؤية الشيخ والاستماع إلى حديثه مباشرة لأن عامتهم يسمع للشيخ وعن الشيخ ويقرأ له، فجزى الله معالي الشيخ عني وعن المسلمين خير الجزاء.
وقد كان يوم تكريمه حفظ لشيء من حقه وهو علم من اعلام بلادنا الذين ساهموا في رفع مكانتها في قلوب المسلمين في بقاع شتى من العالم فكان رمزاً وعلامة بارزة في تاريخ بلادنا وسيبقى ما بقى التاريخ يحفظ للعصاميين الباذلين، حقوقهم.



تم إضافته يوم الأربعاء 18/02/2009 م - الموافق 23-2-1430 هـ الساعة 7:45 مساءً

شوهد 2033 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 4.57/10 (5298 صوت)



التقويم الهجري
10
ذو الحجة
1439 هـ

مقالات

في ذاكرة الأمكنة
 ابراهيم بن عبدالرحمن التركي

أدب الرحلة عند العبودي
د/ حسن بن فهد الهويمل

كلمات قضت
محمد بن عبدالله الحمدان

العبودي .. علوم وتنوع اهتمامات
 إبراهيم بن أحمد الصقعوب

إضاءة في خيمة الشيخ العبودي
د. عبدالله بن صالح الوشمي

الشيخ العبودي والرحلات بصبغة دعوية
 د.إبراهيم بن عبدالله السماري

العبودي.. ذاكرة لا تخطئ 
 عبدالعزيز المسند

أنيسهم و.. أنيسنا!
 صالح محمد الشيحي

محمد بن ناصر العبودي.. عُلماءٌ في علم
 عبدالعزيز الخويطر


بحث بالإنترنت

معاني الأسماء

أمثال
عَودٌ يُقلَّحُ
يضرب مثلا للمُسنّ يُؤدَب.

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5


 

Copyright © 2008 www.alobody.net - All rights reserved

Design by marvksa